بالفيديو… مهاجرة مغربية تجهش بالبكاء حسرة على انتزاع ابنها من طرف السلطات الإسبانية ونقله لمركز الرعاية لسبب غير منطقي والمغاربة يطلقون نداء تضامن معها !

آخر تحديث : السبت 21 نوفمبر 2020 - 3:12 صباحًا
بالفيديو… مهاجرة مغربية تجهش بالبكاء حسرة على انتزاع ابنها من طرف السلطات الإسبانية ونقله لمركز الرعاية لسبب غير منطقي والمغاربة يطلقون نداء تضامن معها !

وكالات

تعاطف نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي مع أم مغربية مقيمة بإسبانيا، بعد أن انتزعت منها سلطات الجارة الشمالية، إبنها الوحيد وقررت وضعه في مركز اجتماعي .

وظهرت السيدة في مقطع فيديو وهي تتحدث عن السبب الذي دفع بمسؤولي المؤسسة التعليمية التي يدرس بها ابنها، إلى طلب نقله نحو المركز المذكور، حيث قالت أنهم برروا قرارهم بدعوى أنه “جد عصبي” ويضرب زملائه في الفصل.

هذا، وأكدت الأم المدعوة “لبنى”، أن الحالة الصحية لإبنها تدهورت بعد حرمانه منها، مؤكدة أنه كان يعيش معها حياة عادية.

وشددت أنها عازمة على استعادته بشتى الطرق حتي لو اضطرت إلى مغادرة إسبانيا نهائيا والعودة بمعيته لرعايته في بلدها الأصلي.

الأصلي.

Share Button
2020-11-21
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة