والي جهة بني ملال خنيفرة يدعو إلى تثمين الإنتاج الفلاحي بالجهة والاستثمار في قطب الصناعة الغذائية  

آخر تحديث : الخميس 15 مارس 2018 - 11:45 مساءً
والي جهة بني ملال خنيفرة يدعو إلى تثمين الإنتاج الفلاحي بالجهة والاستثمار في قطب الصناعة الغذائية  

تاكسي نيوز

أبرز محمد دردوري والي جهة بني ملال خنيفرة خلال حضوره فعاليات اللقاء التواصلي المنظم بمبادرة من طرف أحد البنوك و الشركة المهيئة والمطورة لقطب الصناعات الغذائية لبني ملال، أن هذا اللقاء يكتسي أهمية خاصة لكونه يهدف إلى التعريف بقطب الصناعات الغذائية .

ووقف والي الجهة عند المؤهلات الاقتصادية الكبيرة التي تزخر بها الجهة خاصة الإمكانات الفلاحية الهائلة التي تستدعي التثمين والتحويل من خلال الاستثمار في قطب الصناعة الغذائية الذي يعتبر حظيرة صناعية من الجيل الجديد .

وأشار إلى أن تجهيزات قطب الصناعات الغذائية ستتعزز بالطريق الدائري الذي سيربط القطب مباشرة بالطريق السيار، وبالخط السككي الذي سيربط القطب بموانئ التصدير، والخدمات المرتقبة للميناء الجاف، فضلا عن مشروع في طور الدراسة لإحداث منطقة حرة. وقال أن من شأن هذه التجهيزات الرفع من جاذبية القطب و تقوية تنافسيته.

وخلال هذا اللقاء المخصص قدمت المؤسسة البنكية عروضها المالية المخصصة للمشاريع الصناعية بصفة عامة ومشاريع الصناعات الغذائية بصفة خاصة ،كما قدم مغرب مقاولات برامج الدعم المالي والفني لمشاريع المقاولات المتوسطة والصغيرة.

وقدم ممثل الشركة من جانبه عرضا حول مكونات مشروع القطب الصناعي ، أما مدير المركز الجهوي للاستثمار فقد قدم عرضا أشار فيه على وجه الخصوص إلى إحداث شباك وحيد على مستوى المركز المتعدد الخدمات « Centre multiservices » التابع للشركة المهيئة . وقال أن هذا الشباك الوحيد سيقوم بوضع المعلومات الضرورية المتعلقة بملفات طلبات الرخص رهن إشارة المستثمرين، وباتخاذ جميع التدابير لمنح مختلف الرخص الخاصة بالمشروع ( رخص البناء ؛ شهادة المطابقة ورخص الاستغلال؛ ورخص الربط بمختلف الشبكات ) والكهرباء، التطهير، الماء الصالح للشرب …) وبتتبع وضعية المشاريع المرخص لها أثناء مراحل الإنجاز والاستغلال.

Share Button
2018-03-15 2018-03-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة