الله يلطف… برد قارس وشديد وثلوج غير مسبوقة بأزيلال وبني ملال وخنيفرة وانزلاقات المركبات ومحاصرة دواوير واستنفار العمالات ورجال السلطة – الصور-

آخر تحديث : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 10:35 مساءً
الله يلطف… برد قارس وشديد وثلوج غير مسبوقة بأزيلال وبني ملال وخنيفرة وانزلاقات المركبات ومحاصرة دواوير واستنفار العمالات ورجال السلطة  – الصور-

تاكسي نيوز // جمال مايس 

عرفت مجموعة من المناطق الجبلية بخنيفرة وأزيلال وبني ملال تساقطات غير مسبوقة من الثلوج وصلت أزيد من 80 سنتم ، فحولت الشوارع والقمم إلى بياض ، وأدت إلى عرقلة وتوقف حركة السير لساعات بمختلف الطرق كطريق بين القصيبة واغبالة ،بالطريق الرابطة بين أفورار وأزيلال على مستوى النقطة تيزي والتي انزلقت بها شاحنتين وعلقتا بالطريق وبات احد السائقين طيلة ليلة امس واليوم وسط البرد القارس ناهيك عن غياب الأكل ، حيث أطلق اصحاب الشاحنتين نداء استغاثة من أجل احضار الكاسحات لازاحة الثلوج عن الطريق .وهو ما تم بالفعل قبل قليل وأخرجت شاحنة واحدة فيما لم تخرج الثانية رغم جميع المحاولات.

وعرفت بعض المناطق برد قارس وشديد و تساقط الثلوج بكثافة كبيرة لاول مرة منذ أزيد من 40 سنة  كزاوية الشيخ ، والقصيبة وتيزي نسلي وبوتفردة وتيزي نايت ويرة وأغبالة وأزيلال ودمنات وتيفريت نايت حمزة التي لا تزال محاصرة ومعها تامدة ، وتكلفت وواويزغت وضواحي بني ملال كادوز وفم العنصر وايخوربا واغرضان وتفرضين ومودج وفم أودي.. كلها عرفت تساقطات غير مسبوقة من الثلوج.

من جهة ثانية وفي الوقت الذي يستمتع فيه سكان  المدن بالمناظر الطبيعية للثلوج ، ويفرحون بتساقطها ، حاصرت  هذه الثلوج ساكنة الجبال ، وأدخلتهم في معاناة حقيقية وعزلتهم عن العالم الخارجي ، حيث تقوم السلطات بكل من عمالة أزيلال وبني ملال وخنيفرة تحت إشراف والي الجهة باستنفار جميع رجال السلطة في مناطقهم ، وبتسخير جميع التجهيزات من كاسحات للثلوج من أجل ازالة الثلوج عن الطرقات والدواوير المحاصرة ، وقام قائد بتامدة أزيلال بنقل رضيعة مريضة رفقة جدها عبر سيارته من نوع “كات كات” وهو ما لقي استحسان السكان ، كما قررت القيادة العليا للدرك الملكي وضع مروحية للدرك الملكي رهن اشارة المرضى في المناطق الجبلية وابقائها بمطار بني ملال.

هذا ورغم كل هاته المعاناة القاسية فساكنة الجبال عبرت في تصريحات عديدة ل”تاكسي نيوز” عن فرحتهم بهذه التساقطات لما لها من نفع عليهم طيلة السنة  .

Share Button
2018-02-06 2018-02-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة