ياربي السلامة والله يرحمها… واحد الدرية لقاو عندها تيليفون فامتحان الباك وخرجوها من القسم ومشات لاحت راسها فالبحر وماتت

10 يونيو 2024
ياربي السلامة والله يرحمها… واحد الدرية لقاو عندها تيليفون فامتحان الباك وخرجوها من القسم ومشات لاحت راسها فالبحر وماتت

مولاي محمد الوافي

 

في حادثة مؤلمة هزت الرأي العام المغربي صباح اليوم الإثنين، أقدمت تلميذة على الإلقاء بجسدها في البحر ، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة غرقا.

وحول سبب الحادث، صرحت عائلتها ان الضحية تم ضبطها متلبسة بحيازة هاتف محمول داخل حجرة الامتحان، فقام فريق المراقبة بإخراجها، لتتوجه إلى البحر مباشرة وتضع حدا لحياتها بهذه الطريقة المفجعة.

هذا، وقامت عناصر الوقاية باخراج جثة الراحلة ونقلها إلى مستودع الأموات ، فيما فتحت مصالح الأمن التحقيق للوقوف على ملابسات ما وقع.

رحمها الله وصبر أهلها

إنا لله وإنا إليه راجعون

الاخبار العاجلة