بمناسبة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية 2974… نجاح باهر وإقبال كثيف لزوار المعرض الوثائقي المنظم برواق دار الثقافة ببني ملال ومديرية الاتصال تبرز أهداف المعرض

21 يناير 2024
بمناسبة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية 2974… نجاح باهر وإقبال كثيف لزوار المعرض الوثائقي المنظم برواق دار الثقافة ببني ملال ومديرية الاتصال تبرز أهداف المعرض

 

في اطار الاحتفال بحلول السنة الامازيغية 2974، تم مساء يوم الجمعة 19 يناير 2024، اختتام فعاليات المعرض الوثائقي المنظم برواق دار الثقافة ببني ملال من طرف المديرية الجهوية لقطاع التواصل بالتنسيق مع المديرية الجهوية لقطاع الثقافة، والذي خصص لرصد محطات تاريخية بارزة في مسار الثقافة الأمازيغية.

وعرف هذا المعرض، طيلة الفترة الممتدة ما بين 15 و19 يناير 2024، حضورا متميزا لموظفي قطاع الثقافة وشخصيات فنية واعلامية ومدنية إلى جانب عدد من الطلبة والتلاميذ، الذين عبروا عن اعتزازهم وفخرهم بالموروث الثقافي الأمازيغي، باعتباره مكونا رئيسيا للهوية المغربية وثروة وطنية متجذرة في أعماق تاريخ الشعب المغربي.

وقد جاءت هذه المبادرة الحكيمة التي قامت بها وزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع التواصل – استجابة وتجسيدا للمبادرات والتعليمات الملكية السامية من أجل المضي قدما في تعزيز حضور الثقافة الأمازيغية والحفاظ عليها وتعزيز مكانتها في المجالات الاعلامية والثقافية والتربوية والفضاءات العامة، وذلك لتحقيق النفع العام لجميع مكونات المجتمع المغربي على اختلاف ثقافتها.

وتجدر الإشارة إلى أن عملية إختتام هذا المعرض، تزامنت مع تنظيم سهرة فنية بقاعة العروض بدار الثقافة بني ملال، في إطار الدورة الأولى لمهرجان رأس السنة الأمازيغية .
وهو ما يبين مرة أخرى انخراط جميع مكونات وزارة الشباب والثقافة والتواصل ليس فقط في توثيق مرحلة من تاريخ الثقافة الأمازيغية وترسيخ حضور اللغة الأمازيغية في وسائل الإعلام العمومي، وإنما أيضا لتقويم دعائم هذا الموروث الثقافي واعطائه دفعة جديدة على جميع المستويات.

الاخبار العاجلة