الحسين الحرشي عن فدرالية اليسار المُعارضة بجماعة بني ملال فرݣع الرمانة :” ماصوتناش لان العملية فيها تجاوزات ومكاينش تمثيلية النساء وكل الساكنة مسؤولة وخاصنا نقولو كفى للفساد”

آخر تحديث : السبت 18 سبتمبر 2021 - 2:45 مساءً
الحسين الحرشي عن فدرالية اليسار المُعارضة بجماعة بني ملال فرݣع الرمانة :” ماصوتناش لان العملية فيها تجاوزات ومكاينش تمثيلية النساء وكل الساكنة مسؤولة وخاصنا نقولو كفى للفساد”

العربي مزوني 

مباشرة بعد خروجه من بوابة المجلس الجماعي لبني ملال بعد الانتهاء من جلسة انتخاب الرئيس أحمد بدرة ، أعلن المناضل الحسين الحرشي عن فدرالية اليسار انه ورفاقه في الاشتراكي الموحد امتنعوا عن التصويت ،ايمانا منهم ان العملية منذ بدايتها تشوبها خروقات، ابرزها غياب تمثيلية للنساء ، وقرروا التخندق في المعارضة بمجلس الجماعة.

الحسين الحرشي وجه انتقادات لاذعة للكيفية التي مر بها تشكيل المجلس الجماعي ببني ملال ،وتغييب النساء بتشكيلته،  مؤكدا على استعمال المال من طرف البعض لاستمالة الناخبين مستغلين الخوف والفقر والجهل ، مضيفا ان كل ساكنة بني ملال تتحمل المسؤولية ، حسب تصريح الحرشي لوسائل الاعلام.

ولم يقف الحرشي عند هذا الحد حين وجه الانتقاد للذين يصفقون لبعض الاعضاء على فوزهم ، منبها إلى ان مدينة بني ملال عاشت وضعا مزريا جراء التسيير ، وستظل تستنزف في الحاضر والمستقبل في غياب أي تغيير.

واختتم الحرشي قائلا :” خاص المثقفين ديال هاد المدينة والصحافيين والمجتمع المدني نقولو كفى (باسطا) للفساد وإلا راه كلنا مسؤولين ، كاين النفاق والمجاملة فالمجلس لكسب المصالح الشخصية”.

ملحوظة من إدارة الموقع : حاولنا الاتصال برئيس الجماعة احمد بدرة لمعرفة رأيه إلا ان هاتفه لايجيب.

Share Button
2021-09-18 2021-09-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة