مصيبة… فيديو يهز الفيسبوك بطله شاب يقبل صديقته وانتقم منها بنشره بعد زواجها من صديقه و”تاكسي نيوز” تروي تفاصيل خطيرة دمرت أسرتين

آخر تحديث : الخميس 19 يناير 2017 - 1:52 مساءً
مصيبة… فيديو يهز الفيسبوك بطله شاب يقبل صديقته وانتقم منها بنشره بعد زواجها من صديقه و”تاكسي نيوز” تروي تفاصيل خطيرة دمرت أسرتين

تاكسي نيوز / حميد الخلوقي – جمال.م 

هي صدمة كبيرة ومصيبة اهتزت على وقعها منطقة العيايطة اقليم بني ملال ، فيتم تداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو صادم يظهر فيه شاب يقبل صديقته بين أشجار الزيتون، وبالرغم من تداول الفيديو على أساس أن الفتاة تلميذة مع صديقها يحملان الكتب المدرسية وربطه النشطاء بظاهرة التشهير بالتلميذات ، إلا أن الحقيقة غير ذلك وكارثة وقعت بسبب الفيديو .
فقد سبق ل”تاكسي نيوز” أن نشرت خبرا ادعى فيه شاب أنه تعرض لاعتداء من طرف لصوص وسرقوا منه هاتفه النقال ، وتقدم بهذه الادعاءات لدى الدرك الملكي ، لكن وبعد بحث أخذ منا وقتا طويلا ، ونقاشا مع فتاة قريبة من أسرة المتهم في الاعتداء ، تبين أن الحقيقة شيء آخر وأن الاعتداء لا يتعلق بالسرقة كما تم اخبار الدرك الملكي من طرف الضحية ، ولكن المسألة تتعلق بشرف وابتزاز .
فحسب ما أفادت به قريبة المتهم ل”تاكسي نيوز” أن الشاب ضحية الاعتداء كان على علاقة قديمة بزوجة صديقه المتهم عندما كانت تتابع دراستها ، وسجل لها فيديوهات فاضحة يتبادلان فيها القبل ، وبعدما تزوجت من صديقه ،أخذ يبتزها بفضحها وبنشر الفيديو ، وهذا ما بلغ إلى علم الزوج الذي لم يستسغ الأمر خصوصا بعدما تداول أصدقاءه فيديو زوجته عبر الواتساب ، ليقرر مقابلة صديقه ووجه له ضربة بواسطة سكين في وجهه ، ثم لاذ بالفرار ولا يزال البحث عنه جاريا لحد الان .
قريبة المتهم تحكي بمرارة ل” تاكسي نيوز” وهي تجهش بالبكاء حجم الكارثة التي أصابتهم وحلت بأسرة المتهم  التي دمرها طيش وجبن شخص لم تأخذه لا رأفة ولا شفقة بزوجة حامل في شهرها الثامن ، ودمر حياتها وحياة زوجها ودمر معهما أسرتين لاذنب لهما.
وطالبت قريبة المتهم من الوكيل العام للملك ببني ملال بفتح تحقيق في هذه القضية ، وفي من وراء نشر الفيديو الذي انتشر كالنار في الهشيم بين المواقع والصفحات الفيسبوكية ، والذي شهر بفتاة كانت قاصر حينها وفي سن المراهقة ودمر حياتها الزوجية.
“تاكسي نيوز” حصلت على نسخة من الفيديو المتداول وارتأينا أخلاقيا عدم نشره .
Share Button
2017-01-19 2017-01-19
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة