حزب النهج طبق القضية ديال خالف تُعرف ودار بلاغ تايدعم فيه البوليساريو ونشطاء مغاربة يتساءلون:”واش هذا فعلا حزب مغربي”

آخر تحديث : الأحد 15 نوفمبر 2020 - 10:37 مساءً
حزب النهج طبق القضية ديال خالف تُعرف ودار  بلاغ تايدعم فيه البوليساريو ونشطاء مغاربة يتساءلون:”واش هذا فعلا حزب مغربي”

العربي مزوني

خرج حزب النهج الديمقراطي، عن الاجماع الوطني واختار التغريد خارج السرب وكأنه يتواجد بالجزائر او في احضان البوليساريو و، خلافا للشعب المغربي ولباقي الأحزاب المغربية التي أيدت التدخل العسكري المغربي لفتح معبر الكركرات وطرد مرتزقة البوليساريو.

ولم يكتف الحزب الذي يعد امتدادا لحركة إلى الأمام اليسارية، بموقفه الغريب ، بل ذهب إلى حد وصف الصحراء المغربية، ب “الغربية” كما يسميها أعداء الوحدة الترابية ، وهو ما استفز نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة.

ودعت الكتابة “الوطنية” لحزب النهج، في بلاغ صادر عنها اليوم الأحد، إلى “تجنب ما وصفته بالتصعيد والحرب في الصحراء الغربية واعتماد أسلوب السلم والحوار لتجنيب المنطقة وشعوبها ويلات الحرب”، حسب نص البلاغ.

وطالب البلاغ ذاته ب”اعتماد المواثيق الدولية ومقررات الأمم المتحدة لحل قضية الصحراء الغربية للوصول إلى حل متفق عليه بما يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ويخدم هدف وحدة الشعوب المغاربية”، يضيف هذا البلاغ الذي وصفه الفسابكة المغاربة بالبلاغ المُخزي والعار والذي خلف موجة انتقاد كبرى على مواقع التواصل ، حيث طالب النشطاء المغاربة أعضاء هذا الحزب بالكشف عن موقفهم صراحة مع او ضد وهل فعلا هذا حزب مغربي، لأن المغاربة اليوم هم في حرب مع المرتزقة البوليساريو ولايمكن في أي حال من الأحوال التغريد خارج السرب والبحث عن البوز على حساب الوطن وعلى حساب مشاعر شعب بأكمله.يقول احد المعلقين غاضبا.

Share Button
2020-11-15 2020-11-15
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة