ما رأي لفتيت ؟!… حرام على مالين لحوانت يوزعو الكمامات بالتقسيط ويعتاقلوهم كاع الى حصلو كيف وقع فبني ملال وحلال على حزب العدالة والتنمية يدير بها حملة سماوها بحملة تحسيسية =الصور=

آخر تحديث : الأحد 18 أكتوبر 2020 - 7:01 مساءً
ما رأي لفتيت ؟!… حرام على مالين لحوانت يوزعو الكمامات بالتقسيط ويعتاقلوهم كاع الى حصلو كيف وقع فبني ملال وحلال على حزب العدالة والتنمية يدير بها حملة سماوها بحملة تحسيسية =الصور=
تاكسي نيوز / خاص
ينظم حزب العدالة والتنمية جولات سماها بالجولات التحسيسية يوزع من خلالها الكمامات بالأسواق الاسبوعية على المواطنين والتجار ، وذلك في إطار الحملة الوطنية التحسيسية بالمسؤولية الجماعية للحد من انتشار فيروس كورونا  تحت شعار: “حمي نفسك وحبابك..تحمي بلادك” ، المنظمة من طرف نفس الحزب.
لكن الغريب في هذه الحملات هو غياب الالتزام بشروط السلامة الصحية من طرف منظمي الحملة أنفسهم ،حيث يقومون بخرق القانون فيما يخص توزيع الكمامات بالتقسيط ، وتسليم كمامة واحدة لكل مواطن ، وهو ما يتنافى مع القانون الذي يوصي ببيع وتسليم العلبة المكونة من 10 كمامات دون تقسيطها ، لتفادي لمسها باليد أثناء التسليم ، وبالتالي تفادي انتقال العدوى إلى أنف المستفيد بهذه الطريقة .
ويشار ان وزارة الداخلية سبق وان شنت حملات استهدفت بعض المحلات التجارية ، واقتادت بعض اصحابها إلى مخفر الشرطة وتحرير محاضر لهم بتهم بيع الكمامات بالتقسيط ، كما وقع مع صاحب محل ببني ملال بنفوذ الملحقة الثالثة ، وهذا ما يجعلنا نطرح تساؤلات على وزير الداخلية ووزارة الصحة ووزارة الاقتصاد صاحبة البلاغ :”هل حرام على اصحاب المحلات وباقي الجمعيات توزيع الكمامات بالتقسيط ، وحلال على الأحزاب توزيعها خلال الحملات التحسيسية ظاهريا والانتخابية باطنيا”؟!!

هذا وكانت وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، قد اعلنت في بلاغ أنه يمنع منعا كليا بيع الكمامات الواقية بالتقسيط بالمحلات التجارية.

وأوضحت الوزارة، في بلاغها، أنه “وحفاظا على صحة المواطنين وللحيلولة دون انتقال العدوى بينهم، يمنع منعا كليا بيع الكمامات الواقية بالتقسيط بالمحلات التجارية”، مشددة على أنه سوف تُتخذ التدابير القانونية الزجرية اللازمة في حق كل من يخالف هذا الإجراء.

وسجل البلاغ أنه في إطار التدابير المتخذة لتزويد الأسواق بالكمامات الواقية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، قامت السلطات الحكومية بتوجيه الوحدات الإنتاجية من أجل تعبئة الكمامات الواقية في علب تضم 10 وحدات.

لكن يبدو ان هذا البلاغ وهذا المنع يستثني الحزب الذي يقود الحكومة !! ، ومع الإشارة ان المنظمين يرتدون كمامات طبية بيضاء ذات جودة رفيعة ، بينما يسلمون كمامات درهم واحد على المواطنين، كما توضح الصور.

Share Button
2020-10-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة