المحافظة العقارية ببني ملال تستعين بالقوات العمومية لتحفيظ ارض متنازع عنها قضائيا ومنعشة عقارية معتقلة بسببها واصحاب الأرض يحتجون -الصورة-

آخر تحديث : الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 9:39 مساءً
المحافظة العقارية ببني ملال تستعين بالقوات العمومية لتحفيظ ارض متنازع عنها قضائيا ومنعشة عقارية معتقلة بسببها واصحاب الأرض يحتجون -الصورة-

تاكسي نيوز / حميد العاري 

اهتزت ساكنة ايت تسليت يوم الاثنين 26 دجنبر 2016 على الساعة 8 صباحا على وقع اعتصام واحتجاج قامت به ساكنة الحي تضامنا مع ورثة الخنوشي وبمؤازرة من الجمعية المغربية لحقوق الانسان ،  والشبكة الوطنية لحقوق الانسان ، امام عقار المتضررين المحاذي للفروسية ضد المحافظ العقاري وضد منعش عقاري ، واستنادا لافادات مصادرنا، فالشرارة الاولى التي اوقدت الاحتجاج عزاها المصدر ذاته، الى اقدام محافظ الوكالة العقارية ببني ملال بقبول طلب تحديد مطلب التحفيظ  الذي تقدم به المنعش العقاري للاستيلاء على احد العقارات بدون سند قانوني ،والتي تبلغ مساحته الاجمالية هكتار و800 متر، برغم ان هذه القضية لازالت معروضة امام القضاء، وتعود فصول احداث القضية والتي استأثرت باهتمام الرأي العام المحلي، حين اقدمت المتهمة الرئيسية في الملف بالسطو على احدى العقارات بطرق ملتوية وبعقد مزور، وبتنسيق مع احد شركائها المتهمين قامت ببيعها للعقار بثمن زهيد، وفور علمهم بالخبر تقدم ورثة الخنوشي بشكاية الى الوكيل العام بمحكمة الاستئناف ببني ملال مفادها ان عقارا في حوزتها تعرض للسطو من طرف احدى المافيات مختصة في السطو على العقارات، احالت النيابة العامة القضية على الشرطة القضائية التي فتحت تحقيقا في النازلة، وبعد احالة الملف على قاضي التحقيق تم اعتقال المتهمة الرئيسية وكذا 12  شاهد زور الذين تراجعوا في الشهادة، وتم متابعة المتهمين الاخرين في حالة سراح.

ومن جهة أخرى أكدت مصادر أن المنعش العقاري يدعي أن جميع وثائقه سليمة وأن له حق التحفيظ ، وأنه اقتنى القطعة الارضية بشكل سليم.

هذا وجرى تسجيل التعرض الذي قام به ورثة الخنوشي واحتجاجهم على قرار التحفيظ.

Share Button
2016-12-26 2016-12-26
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة