تفاصيل حصرية للحكم الذي أصدره القاضي ظفير على “طبيب” و”أستاذ” في قضية اختلاس حوالي مليار ونصف سنتيم من ودادية الأشواق السكنية ببني ملال

آخر تحديث : الجمعة 16 أغسطس 2019 - 4:10 مساءً
تفاصيل حصرية للحكم الذي أصدره القاضي ظفير على “طبيب” و”أستاذ” في قضية اختلاس حوالي مليار ونصف سنتيم من ودادية الأشواق السكنية ببني ملال

تاكسي نيوز // خاص

أصدرت الغرفة التلبسية التي يرأسها القاضي ذ.ظفير بالمحكمة الابتدائية ببني ملال في جلسة يوم الجمعة 09 غشت 2019 في الملف الجنحي التلبسي اعتقال عدد 526 في حق طبيب جراح و عضو المكتب الوطني للمركز المغربي لحقوق الإنسان و رئيس الودادية السكنية الأشواق سابقا، وفي حق أمين ذات الودادية سابقا المتابعين في حالة اعتقال من أجل خيانة الأمانة تطبيقا لمقتضيات الفصلين 547 و 549 من القانون الجنائي ا، – قضت” في حق كل واحد منهما باربعة (04) سنوات حبسا نافذا و غرامة نافذة قدرها (5000) درهم مع تحميلهما الصائر بارجاعهما لفائدة ودادية الأشواق في شخص ممثلها القانوني المبالغ المختلسة و المحددة في مبلغ (14836827.34) درهم و بأدائهما كذلك متضامنين لفائدة المطالبة بالحق المدني عن الضرر تعويضا مدنيا إجماليا قدره (890209.64) درهم مع الصائر و الإجبار في الأدنى و برد باقي الطلبات. و ذلك على إثر الشكاية التي تقدم بها رئيس ودادية الأشواق و التي مفادها أن المتهمين اختلسا من مالية الودادية مبلغا ماليا فاق مليار و 200 مليون سنتيم، حسب الخبرة القضائية المنجزة من طرف خبير محلف أمرته المحكمة بذلك.

وكان وكيل الملك بابتدائية بني ملال قد قرر متابعة طبيب رئيس ودادية سكنية سابق، وأمين المال في حالة اعتقال، نظرا للأفعال الجرمية الخطيرة المنسوبة إليهما واتهامهما باختلاس أزيد من مليار سنتيم، حيث اعتقلت الشرطة القضائية بولاية أمن بني ملال أمين المال ، فيما اختفى رئيس الودادية عن الأنظار، ليتم القبض عليه بالدار البيضاء و تمت إحالتهما على السيد قاضي التحقيق.

و بعد انتهاء التحقيق التفصيلي مع المتهمين قرر قاضي التحقيق ذ. كمال متابعتهما في حالة اعتقال من أجل خيانة الأمانة و إحالتهما على المحكمة لمحاكمتهما طبقا للقانون.

للإشارة، فإن رئيس الجلسة ذ.ظفير المعروف باستقامته ونزاهته أعطى وقتا كبيرا لمناقشة القضية من جميع جوانبها و الاستماع إلى جميع الأطراف بحيث استغرقت الجلسة أكثر من 06 ساعات. وحضر هذه الجلسة ضحايا ودادية الأشواق و إعلاميين.

و قد ترك هذا الحكم ارتياحا كبيرا لدى المواطنين و خصوصا ضحايا منخرطي الوداديات السكنية الذين أشادوا بالتطبيق السليم للقانون من طرف القاضي النزيه.

Share Button
2019-08-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تاكسي نيوز