مثير .. الشيخ الفيزازي يوجه مدفعيته الثقيلة نحو فكرة تأسيس جمعية “الشواذ” بالمغرب وخرج ليهم نيشان

آخر تحديث : الخميس 24 نوفمبر 2016 - 4:16 مساءً
مثير .. الشيخ الفيزازي يوجه مدفعيته الثقيلة نحو فكرة تأسيس جمعية “الشواذ” بالمغرب وخرج ليهم نيشان
تاكسي نيوز 

نشر الشيخ محمد الفيزازي تدوينة على حسابه الشخصي الفيسبوكي ، هاجم فيها فكرة تأسيس جمعية للشواذ وأطلق مدفعيته الثقيلة عليهم ، وأعطى حكم الدين في الظاهرة وانعكاساتها على الدولة واعتبرها اهانة لها .

وفيما يلي تدوينة الفيزازي المثيرة :”

خروج المثليين للعلن ومطالبتهم بالاعتراف بهم “إهانة شديدة للدولة”.. ألتمس من الدولة بصفتي كداعية إيقاف هذه المهزلة بكل ما تستطيع، هذا الأمر لا علاقة له بحقوق الإنسان ولا المواطنة كما يدعون.. هؤلاء ليسوا أقلية مضطهدة.. هؤلاء أفراد جعلوا من مؤخراتهم مشروعاً سياسيّاً..هؤلاء مرضى وجب عرضهم على طبيب نفساني .. كان المثلي دائما يتستر ويستحي ويختفي ويخاف من الفضيحة لأن القيم الإسلامية لا تسمح بهذه المفاسد، قوم لوط كانوا يتسترون، وهؤلاء لا يستحيون”.

Share Button
2016-11-24 2016-11-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة