الطريق تخرج الساكنة في مسيرة حاشدة من تاعبديت باكودي الخير في اتجاه عمالة اقليم ازيلال

آخر تحديث : الثلاثاء 23 يناير 2018 - 2:21 مساءً
الطريق تخرج الساكنة في مسيرة  حاشدة من تاعبديت باكودي الخير في اتجاه عمالة اقليم ازيلال

ابو وليد

انطلقت صبيحة يوم الاثنين 22 يناير الجاري مسيرة اكودي الخير في اتجاه عمالة الاقليم للمطالبة بفتح مسلك طرقي و جاء شيوخ و شباب من دواوير عديدة ازود و الكتان و تابزا و تكين و تفنرار و اساكا و تبحلوان و تاغزوت و تاعبديت و امتلأت بوابة عمالة الاقليم و تعالت الشعارات تتهم من خلالها السلطات بالتملص من وعودها خصوصا و ان الطريق المعنية لقبت بطريق السفير في اشارة الى تدشينها من طرف سفير ايطاليا ووزير التجهيز انذاك سنة 2006

و قال الغاضبون نريد استكمال طريق تاعبديت تاداوت التي تبلغ 17 كلم ورغم محاولة السلطات رأب الصدع و تصحيح بعض المغالطات خصوصا و ان الطريق المعنية انجز منها الشطر الاول سنة 2010 ببناء المنشات الفنية و الفتح و اواخر سنة 2015 اسندت لمقاول انجز منها اكثر من النصف و انسحب لاسباب مجهولة حيث اسندت لمقاولة اخرى تخلت هي كذلك .

وكان اعضاء المجلس و معهم السلطات قد عقدوا في الاسبوع الماضي اجتماعا بمقر قيادة اكودي الخير و اخر بمقر الدائرة حضره جميع الاطراف و تأكد لهم ان ما تبقى من المسلك كان موضوع اعلان بجريدتين حيث سيتم فتح الاظرفة يوم 20 فبراير المقبل ليتفاجأ الجميع زادت مصادرنا بالمسيرة خصوصا ان جهات تمسكت بعدم فتح باب الحوار و الاستمرار في الاحتجاجات .

Share Button
2018-01-23 2018-01-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة