عكس ما قاله مكتب ONSSA … الدكتور الباحث في الأغذية في جامعة قرطاجنة الاسبانية ينصح المواطنين عبر تاكسي نيوز بالتخلص من لحوم العيد الخضراء وهذه هي الأسباب العلمية

آخر تحديث : الثلاثاء 5 سبتمبر 2017 - 4:28 مساءً
عكس ما قاله مكتب ONSSA … الدكتور الباحث في الأغذية في جامعة قرطاجنة الاسبانية ينصح المواطنين عبر تاكسي نيوز بالتخلص من لحوم العيد الخضراء وهذه هي الأسباب العلمية

الدكتور محمد طه زريد باحث في جامعة قرطاجنة الاسبانية يوضح لتاكسي نيوز 

إن ما أصاب بعض لحوم أضاحي عيد الأضحى المبارك من تغير اللون و الرائحة ليس راجعا لعدم توفر الشروط الصحية للذبح أو التبريد كما صرحت مصلحة ONSSA على لسان طبيب بيطري استضيف من طرف القناة الثانية مع كل احترامي للمصلحة و أطر المصلحة. فللمغاربة تاريخ في التذكية في أزمنة لم تكن فيها لا ثلاجات ولا معايير لذلك! بل المشكل راجع لعدوى بكتيرية برازية(contamination par des bactéries fécales ) خلال حياة الأضحية (قبل الذبح) أي أن الأضاحي تغدت على برازها (الشئ المستبعد) أو تم تعليفها قبيل العيد عنوة (و هو الإحتمال الراجح) بأعلاف أو كلأ ممزوج ببراز (الدجاج مثلا أو حيوانات أخرى) قصد تلويث الكرش ببكتيريا تنتج غازات خلال نشاطها الإستقلابي (Activité métabolique) مما يترتب عنه انتفاخ بطون الحيوانات لتظهر و كأنها في حالة دهنية جيدة! لكن هذه البكتيريا تتسرب إلى جسم الحيوانات عبر الدورة الدموية، فقبل التذكية يعمل الجهاز المناعاتي على محاربة العدوى مما يحد من التفشي، لكن بعد التذكية نحصل على لحوم ملوثة بالبكتيريا المذكورة و في غياب الجهاز المناعاتي و توفر درجة حرارة ملائمة (39-38: درجة حرارة السقط بعد الذبح) تتكاثر البكتيريا بكل أريحية و تواصل التكاثر ولو بوتيرة أقل لكن هذه المرة في درجات حرارة أقل! مما يترتب عنه فساد اللحوم.

فكباحث في علم التغدية أنصح بالتخلص من هذه اللحوم لأن احتمال تلوثها ببكتيريا برازية خطيرة كإيشيريشيا كولي و سالمونيلا جد راجح و لا ضامن للتخلص منها بالمعالجة الحرارية!

Share Button
2017-09-05 2017-09-05
أترك تعليقك
2 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة