اللجنة الجهوية للاستثمار تصادق على 37 مشروع بقيمة 20 مليار درهم وسيوفر 3720 فرصة شغل واحداث 337 مقاولة بالجهة في 2017 -حصيلة الاستثمار السنوي-

آخر تحديث : الجمعة 28 يوليو 2017 - 7:37 مساءً
اللجنة الجهوية للاستثمار تصادق على 37 مشروع بقيمة 20 مليار درهم وسيوفر 3720 فرصة شغل واحداث 337 مقاولة بالجهة في 2017  -حصيلة الاستثمار السنوي-

تاكسي نيوز // بلاغ صحفي

عرفت الاستثمارات بجهة بني ملال خنيفرة نموا كبيرا برسم الأسدس الأول من سنة 2017، ما يؤكد الدينامية التي أصبحت تطبع هذا القطاع بالجهة. إذ صادقت اللجنة الجهوية للاستثمار خلال هذه الفترة على 37 مشروعا، بمبلغ استثماري إجمالي ناهز 20 مليار درهم. وتتوزع هذه الاستثمارات التي يرتقب أن تخلق حوالي 3720 فرصة للشغل، أساسا بين قطاعات الصناعة (49% )، والطاقة والمعادن (40%)، والأشغال والبناء (8%).

وتجدر الإشارة إلى أن القسط الأوفر من هذه الاستثمارات يعود إلى شركات عمومية كبرى مثل المجمع الشريف للفوسفاط،، و شركات أخرى خاصة. إذ سيقوم المجمع بإنجاز 13 مشروعا بالجهة، من بينها إحداث مغسلة أولاد فارس، الأكبر من نوعها في العالم، و التي من المرتقب أن يتم الانتهاء من أشغالها سنة 2020 ، وكذا فتح مناجم جديدة وتطوير مغاسل بني عمير ومراح، بالإضافة الى إنجاز بنيات تحتية مائية وكهربائية (محطات معالجة المياه العادمة لاستعمالها في أغراض صناعية، التزود بالماء الصالح للشرب والكهرباء… إلخ) . وللإشارة، فإن 9 مشاريع من مجموع المشاريع المذكورة تندرج ضمن اتفاقية الاستثمار بين الحكومة المغربية والمجمع الشريف للفوسفاط.

وستسمح مشاريع أخرى بإطلاق دينامية صناعية في بعض أقاليم الجهة التي تقل فيها الاستثمارات الصناعية، مثل إقليم خنيفرة الذي سيحتضن مشروعين صناعيين، الأول يهم إنشاء وحدة لصناعة الاسمنت اللاصق بجماعة سيدي لامين بمبلغ استثماري قدره 15 مليون درهم، والثاني يهم إنتاج مواد البناء بجماعة موحا وحمو الزياني بمبلغ استثماري قدره 31 مليون درهم.

كما ستشمل هذه الدينامية أيضا مناطق جبلية، مثل جماعة أغبالة بإقليم بني ملال، التي ستستقبل مشروعا في الصناعة الغذائية يتمثل في إحداث وحدة للتبريد والتلفيف لمنتوج التفاح ، بمبلغ استثماري قدره 30 مليون درهم.

و في مجال السكن، وافقت اللجنة الجهوية للاستثمار على مشروع مهيكل ومندمج في مجال السكن بمدينة بني ملال، بمبلغ استثماري يصل إلى مليار درهم. و سيعزز هذا المشروع عرض السكن بالجهة، خاصة عرض السكن الاجتماعي عبر إحداث 2900 شقة .

وفي قطاع السياحة، وافقت اللجنة الجهوية على مشاريع سياحية، من شأنها تطوير وتثمين بعض المواقع السياحية الشهيرة بالجهة، مثل موقع بين الويدان الذي استقطب ثلاث مشاريع سياحية هامة ستسمح بتنويع العرض السياحي في مجال الإيواء والترفيه، بمبلغ استثماري ناهز 120 مليون درهم.

وقد تميز الأسدس الأول كذلك بالمصادقة على مشروع رياضي بالجماعة الترابية لأولاد يعيش، متمثل في إحداث مركب رياضي يشتمل على مرافق للتكوين والإيواء وعلى ملاعب رياضية، بمبلغ استثماري قدر ب 12 مليون درهم.

ولم تستثن دينامية الاستثمارات قطاع الصحة الذي سيتعزز بدوره بمؤسسات صحية جديدة، خاصة وعمومية، ستحسن من عرض الخدمات الصحية، متمثلة في إحداث مصحة خاصة لمعالجة داء السرطان ببني ملال، ومركز صحي بالقباب بإقليم خنيفرة، بمبالغ استثمارية إجمالية تصل إلى 80 مليون درهم.

وفيما يخص خلق المقاولات، بلغ عدد المقاولات المحدثة بالجهة برسم الأسدس الأول من سنة 2017، 337 مقاولة. وتبقى الشركة ذات المسؤولية المحدودة الشكل القانوني المفضل لدى حاملي مشاريع خلق مقاولات، حيث أن %65 من المقاولات المحدثة هي شركات ذات مسؤولية محدودة. وناهز مجموع رساميل المقاولات الجديدة 38.4 مليون درهم، و تشمل قطاع الخدمات بنسبة ٪30 و قطاع البناء بنسبة ٪30 و قطاع التجارة بنسبة ٪24. ويرتقب أن توفر المقاولات المحدثة حوالي 750 فرصة عمل جديدة .

Share Button
2017-07-28
أترك تعليقك
3 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة