أُطر «الكفاءة المهنية» في اعتصام أمام ولاية الجهة …و تعرض احد المعتصمين لمضاعفات صحية وحديث عن الدخول في إضراب عن الطعام

آخر تحديث : الجمعة 28 يوليو 2017 - 12:55 مساءً
أُطر «الكفاءة المهنية» في اعتصام أمام ولاية الجهة …و تعرض احد المعتصمين لمضاعفات صحية وحديث عن الدخول في إضراب عن الطعام

عادل المحبوبي

بعد استنفاذهم لجميع سبل الحوار مع المسؤولين عن تدبير الشأن العام المحلي ،دخل العشرات من أُطر البرنامج الوطني لإستكمال تأهيل 25 ألف مجاز الحاصلون على شهادة «الكفاءة المهنية» في اعتصام مفتوح أمام مقر ولاية جهة بني ملال خنيفرة انطلاقا من يوم أمس الخميس الى غاية كتابة هذه الأسطر. و يحمل الأطر العتصمون الجهات المسؤولة عن تدبير الشأن العام المحلي كامل المسؤولية في أي تصعيد محتمل خلال الساعات القليلة المقبلة في ظل سياسة الآذان الصماء التي ينتهجونها اتجاه قضيتهم العادلة التي تنبني على مطلبين أساسيين ،الحصول على شهادة الكفاءة المهنية كما ينص عليها القانون ،و الإدماج الفوري و اللامشروط في أسلاك الوظيفة العمومية كما نص على ذلك الإتفاق الإطار الذي انطلق بموجبه البرنامج الذي أطلقته رئاسية الحكومة. و عبر بعض المعتصمين في تصريح للجريدة عن استغرابهم الشديد من المبررات الواهنة التي يطلقها ممثلون عن والي الجهة ،و التي تسير في اتجاه انشغاله بقضايا أهم ،متسائلين في الوقت عينه عن ماهية القضايا التي قد تشغل والي الجهة أكثر من قضية شباب ينتمون لجميع مداشر الجهة أنهكتهم سنوات طويلة من البطالة ،بعد أن أضحى همهم الوحيد تحقيق حلم دستوري في وظيفة بسيطة توفر لهم عيشا كريما إسوة بجميع أبناء الوطن. هذا و عاينت الجريدة في زيارة هذا الصباح الى عين المكان تعرض احد الاطر المعتصمين لمضاعفات صحية خطيرة ،بسبب الاعتصام الذي خاضه الاطر منذ يوم أمس أمام مقر ولاية الجهة ،نتيجة الحرارة المفرطة و غياب اجواء السلامة الصحية. من جهة أخرى، يدور حديث داخل المعتصم عن دخول جميع المعتصمين في إضراب عن الطعام في حالة عدم الإستجابة لمطالبهم المشروعة ،محملين كل والي و رئيس الجهة المسؤولية الكاملة إزاء أي تطورات لا تحمد عقباها خلال الفترة المقبلة. هذا وقد عاينت الجريدة تواجد المعتصمين في ظروف لا إنسانية وسط حرارة جد مفرطة ،فيما نقل عدد منهم تخوفهم من تعرضهم للساعات العقارب ،خاصة بعد إكتشافهم لعقرب ليلة أمس وسط المعتصم.

Share Button
2017-07-28 2017-07-28
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة