كاع ردو روسهم لاجئين… أرقام صادمة لمغاربة يطالبون باللجوء بايطاليا

آخر تحديث : الجمعة 23 فبراير 2018 - 10:48 مساءً
كاع ردو روسهم لاجئين… أرقام صادمة لمغاربة يطالبون باللجوء بايطاليا

مغاربة إيطاليا

بحسب بيانات رسمية طلب 1852 مغربيا اللجوء في إيطاليا العام الماضي زاعمين تعرضهم في موطنهم الأصلي لملاحقات بسبب أفكارهم أو ظروفهم الإثنية أو الجنسية.

وتأتي الأرقام التي كشفت عنها مديرية الحريات المدنية والهجرة بوزارة الداخلية الإيطالية ليؤكد ظاهرة تزايد عدد المهاجرين المغاربة الذين تقدموا بطلبات اللجوء لدى الدولة الإيطالية في السنوات الأخيرة، حيث تكشف ذات الأرقام أن عدد الطلبات المقدمة من قبل المهاجرين المغاربة شهدت ارتفاعا بأكثر من 600% خلال الخمس سنوات الأخيرة بعد أن لم يتجاوز عدد طلبات اللجوء التي تقدم بها مهاجرون مغاربة 300 طلبا خلال سنة 2012.

وبالرغم أن السلطات الإيطالية تعتبر جميع المهاجرين المغاربة “مهاجرين إقتصاديين” وبالتالي لا تتوفر فيهم شروط “اللجوء” وفق المقتضيات الدولية حيث يتم أمرهم بمغادرة التراب الإيطالي في مدة أقصاها 7 أيام، إلا أن العديد من هؤلاء المهاجرين يلتجؤون إلى القضاء للطعن في قرار السلطات الإيطاليين والتقدم بطلب اللجوء لأسباب إنسانية.

حيث يلتجأ المهاجرون المغاربة إلى محامين مختصين للقيام بالإجراءات القانونية لطلب حق اللجوء لأسباب إنسانية من قبيل الإدعاء أن صاحب الطلب قد يتعرض لاضطهاد أو متابعات قانونية كان يدّعي أنه اعتنق المسيحية أو حتى جنسية حيث كانت العديد من التقارير الإعلامية أن العديد من المهاجرين المغاربة يشهرون مثليتهم الجنسية حتى لا يتم طردهم إلى بلدهم أين المثلية الجنسية تعد جناية قانونية.

ورغم أن معظم طلبات اللجوء يتم رفضها (58%) من قبل السلطات الإيطالية إلا أن مجرد التقدم بالطلب يعطي الحق لصاحبه للبقاء بإيطاليا الذي قد يمتد لسنوات حيث عادة ما يلتجأ أصحاب الطلبات المرفوضة إلى استيناف قرارات الرفض أمام المصالح القضائية.

Share Button
2018-02-23 2018-02-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة