العقد النموذجي الجديد بين الأسر ومؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي والحماية الاجتماعية موضوع لقاء لاتحاد التعليم والتكوين الحر بجهة مراكش اسفي

12 مايو 2024
العقد النموذجي الجديد بين الأسر ومؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي والحماية الاجتماعية موضوع لقاء لاتحاد التعليم والتكوين الحر بجهة مراكش اسفي

تاكسي نيوز// مراكش

 

انعقد بمراكش صباح أمس السبت 11 ماي، لقاء تواصليا نظمه الفرع الجهوي لاتحاد التعليم والتكوين الحر بمراكش آسفي.

اللقاء حضره عدد من مؤسسي ومديري المؤسسات التعليمية والتكوينية الخاصة، وتمت خلاله مناقشة موضوعين أساسيين الاول يهم تنزيل مقتضيات العقد النموذجي بين الأسر ومؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي من خلال عرض لفوزية بنعبيد رئيسة الفرع، والثاني بخصوص مستجدات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي من خلال عرض لمديره الجهوي بجهة مراكش آسفي.

واعتبرت رئيسة الفرع الجهوي للاتحاد،  ان اللقاء مواصلة للتبصيم على استمرارية انخراط القطاع المدرسي الخصوصي، باعتباره مكونا من مكونات المنظومة التربوية والتكوينية الوطنية، في تنزيل مقتضيات الإصلاح، وتأكيدا لمساهمة مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي في تفاعل وتكامل مع مؤسسات التعليم المدرسي العمومي، في تحقيق الاهداف المنصوص عليها في التشريعات الجاري بها العمل، وكذا في تطويره والرفع من مردوديته وتحسين جودته وتنويع العرض التربوي والتعليمي ليشمل مختلف المجالات مستقبلا.

بنعبيد اعتبرت كذلك انه انطلاقا من موقع الاتحاد كقوة اقتراحية فاعلة ساهمت في بلورة مقتضيات القانون الإطار 17 / 51، وايضا لكونه عضوا في اللجنة المشتركة مع الوزارة، فقد قرر مكتبه الوطني عقد لقاءات تواصلية في مختلف جهات المملكة بخصوص مستجد العقد النموذجي الموحد بين الأسر والمؤسسات التعليمية الخاصة والذي سيتم العمل به انطلاقا من الموسم الدراسي المقبل، والذي أكدت المتحدثة انه الزامي ومصادق عليه من طرف الوزارة والهيئات الممثلة للقطاع المدرسي، باعتباره وثيقة مرجعية أساسية في تنظيم العلاقة التعاقدية بين طرفي العملية.

محمد ملموس رئيس اتحاد التعليم والتكوين الحر بالمغرب، ثمن في تصريح صحفي له المبادرة، ووصفها بالنافذة الجديدة والجميلة في نفس الوقت، وثيقة اشرت عليها الوزارة الوصية وساهم فيها جميع المتدخلين وخصوصا فيدرالية جمعيات آباء وأولياء التلاميذ وكل الجمعيات الممثلة لمؤسسات التعليم الخصوصي، ويتعلق الأمر – يضيف ملموس – بعقد نموذجي سيربط بين مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي والأسر التي يدرس أبناؤها بهاته المدارس، مؤكدا أن هذا العقد ستكون له ايجابيات متعددة، أولها توضيح العلاقة بين الطرفين والتي يجب ان يطغى عليها الاحترام والثقة، ولهذا اجتمعنا بمراكش وستكون لنا لقاءات مشابهة بعدد من الجهات والأقاليم لتوضيح مضمون هذا العقد واهميته القصوى في ضمان استقرار هاته المؤسسات وطمأنة الأسر بأن أبناءها سيكونون في اياد أمينة وبأن جميع التخوفات بين الطرفين ستتبدد…

من جهته كشف عبد الحميد أزواوي المدير الجهوي للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بجهة مراكش آسفي، ان CNSS له استراتيجية خاصة في التواصل مع كل شركائه ومنخرطيه وزبائنه، مشددا على أن قطاع التعليم والتكوين المهني الخاصين له وضع خاص، باعتباره آلية يمكن من خلالها تنمية ثقافة التأمين مجتمعيا، سواء من خلال المناهج التعليمية او غيرها، ما سيتيح أوجه كثيرة للشراكة بينها وبين الصندوق، خصوصا في ظل الورش الكبير لتعميم التغطية الصحية.. واللقاء – يضيف أزواوي – كان فرصة للتواصل مع اتحاد التعليم والتكوين الحر ومع مؤسسات التعليم والتكوين بالقطاع الخاص، واحاطتها بمستجدات اوراش الضمان الاجتماعي كالتعويض عن فقدان الشغل والتقاعد والتعويضات وغيرها كما كان فرصة لمقاربة حالات خاصة بالقطاع كالاساتذة العرضيين و متقاعدي القطاع العام وغيرهم وتوضيح وضعياتهم داخل هاته المؤسسات التربوية والتكوينية الخصوصية.. يقول عبد الحميد أزواوي المدير الجهوي للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بجهة مراكش آسفي.

الاخبار العاجلة