صَبَاحُ الْخَيْرِ تَقْرِيبًا!

آخر تحديث : الإثنين 6 يونيو 2022 - 12:49 مساءً
صَبَاحُ الْخَيْرِ تَقْرِيبًا!

رحال لحسيني

صَبَاحُ الْخَيْرِ تَقْرِيبًا!

يَرتَاحُ الصَّباحُ الجَمِيلُ

لِنَسَائِمهِ

هذا الصّباح

سَمْفُونِيَّات العصافير الصغيرة

البعيدة

شيئا ما؛

تُواصلْ اجْتياح الرُّوح

بهدوءٍ وشغفٍ

أكثر.

صَبَاحُكُم عَسَلِيّ

أَحْمَرٌ مُخَضَّرٌ

بمذَاقِ النّسيان

والسِّنديان

ووَرْد نَهرٍ مُعَطّر،…

صباحكنّ سُكَّر

حلو

الاشتياق

لذيذ الفِراقِ

كَسِرٍّ…

هَائم المَذَاقِ

لا يَظهر!

Share Button
2022-06-06 2022-06-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة