بالفيديو والصور… نبيل حمينة رئيس الجامعة يفتتح رفقة أساتذة جامعيين وأكاديميين الأيام الوطنية حول المراعي بكلية الاداب ببني ملال والدكتورة بلحسين تصرح لتاكسي نيوز حول أهمية احتضان هذا اللقاء العلمي الوطني وأهدافه

آخر تحديث : الجمعة 10 ديسمبر 2021 - 2:46 صباحًا
بالفيديو والصور… نبيل حمينة رئيس الجامعة يفتتح رفقة أساتذة جامعيين وأكاديميين الأيام الوطنية حول المراعي بكلية الاداب ببني ملال والدكتورة بلحسين تصرح لتاكسي نيوز حول أهمية احتضان هذا اللقاء العلمي الوطني وأهدافه

تاكسي نيوز / تغطية خاصة

استقبلت كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال ، صباح اليوم الخميس،  المُشاركين في الأيام الوطنية 26 حول موضوع “تدبير المجالات الرعوية بالمغرب واستغلالها مقاربة التاريخ والعلوم الاجتماعية” ، والمُنظمة من طرف الجمعية المغربية للبحث التاريخي وكلية الاداب والعلوم الإنسانية ببني ملال وجامعة السلطان مولاي سليمان ، وبشراكة مع مركز معابر للدراسات في التاريخ والتراث والثقافة والتنمية بجهة بني ملال خنيفرة   .

وافتتح هذا اليوم الدراسي بكلمات كل من الأستاذ  نبيل حمينة رئيس جامعة السلطان مولاي سليمان ، والاستاذ عبد المجيد القدوري رئيس جامعة محمد الخامس بالرباط الذي ترأس الجلسة الافتتاحية وسيَّرها، وأيضا كلمة للأستاذ محمد العاملي عميد كلية الاداب والعلوم الإنسانية ببني ملال ، والأستاذة لطيفة الكندوز رئيسة الجمعية المغربية للبحث التاريخي، والأستاذة سعاد بلحسين رئيسة مركز معابر للدراسات والأبحاث التاريخية، والأستاذ الزبير بوحجار رئيس شعبة التاريخ عن اللجنة المنظمة ، حيث انصبت مداخلاتهم حول السياق الذي جاء فيه تنظيم هذه الأيام الوطنية ، واختيار جهة بني ملال خنيفرة التي تعتبر مركزا مهما للمراعي الجماعية.

بعد ذلك ، جاءت المحاضرة الافتتاحية للدكتور محمد العاملي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال حول  موضوع نظام الأراضي وتدبير المجال الرعوي بجماعة زاوية أحنصال خلال فترة الحماية. تلتها الجلسة العلمية الأولى  برئاسة: ذ. محمد المبكر عن كلية الآداب والعلوم الإنسانية، بظهر المهراز فاس في موضوع الرعي والمراعي: رؤى ومقاربات  ، كما قدم الأستاذ مايكل بيرون عن جامعة الأخوين بإفران مداخلة بعنوان :” Pâtres, pâturages & pastoralisme chez les Imazighen”  .

وبعدها ، جاءت مداخلة مُشتركة للأستاذة سعاد بلحسين، و الأستاذ كمال أحشوش عن كلية الآداب والعلوم الإنسانية، بني ملال ، حول موضوع “المراعي الجماعية بالأطلس الكبير الأوسط : الخصوصية المجالية ورهانات البحث العلمي”.

هذا ، ولاتزال الأشغال مستمرة بإلقاء مداخلات قيمة من طرف ثلة من الأساتذة الجامعيين بمختلف جامعات المغرب ، كما ستحتضن كل من قصبة تادلة وابي الجعد غدا تتمة هذه الايام الدراسية ، وسنعود لتغطيتها لاحقا.

يُشار ان الجلسة الافتتاحية ببني ملال عرفت نجاحا باهرا من طرف اللجنة المنظمة ، ونالت استحسان المشاركين ، والحاضرين ، نظرا لحسن الاستقبال والترحيب ، مع توفير الأجواء الملائمة لمثل هذه الايام الدراسية العلمية ، بالاضافة الى عرض مجموعة من الكتب القيمة بفضاء الكلية.

وفيما يلي تصريح للدكتورة سعاد بلحسين مديرة مركز معابر للدراسات في التاريخ والتراث والثقافة والتنمية بجهة بني ملال خنيفرة :

Share Button
2021-12-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة