جامعة كرة القدم تنصف الظالم و تعمق جرح المظلوم و تقرر غرامة مالية في حق اتحاد أزيلال لكرة القدم و توقيف مسير عشر مباريات

آخر تحديث : الخميس 29 ديسمبر 2016 - 3:22 صباحًا
2016 12 29
2016 12 29
جامعة كرة القدم تنصف الظالم و تعمق جرح المظلوم و تقرر غرامة  مالية في حق اتحاد أزيلال لكرة القدم و توقيف مسير عشر مباريات

أبو وليد

خرج حكم الوسط طارق الم.. الذي أدار مقابلة اتحاد أزيلال لكرة القدم ضد نهضة سطات برسم الدورة 13 من البطولة الوطنية هواة القسم الأول شطر الجنوب مرفوع الرأس بعدما أقرت لجنة التأديب التابعة للجامعة الملكية لكرة القدم تغريب الفريق المضيف ب 10000درهم و توقيف بوسيف عشر مقابلات و هو القرار الذي أنصف الظالم و عمق جرج المظلوم حيث أن الموقوف ثار غضبا على الحكم لقراراته المنحازة للفريق الضيف و الغريب في الأمر أن قضاة الرياضة تعاملوا مع الملف من زاوية واحدة “تقرير الحكم” و لربما لم يكلفوا أنفسهم متابعة جبروت الحكم خلال بث القناة الرياضية للمباراة و تعليق المعلق و حتى الصحافة المكتوبة و الإلكترونية و المسموعة الحاضرة عاينت و أشارت إلى تجاوزات الحكم الذي أعلن عن ضربة جزاء للفريق الضيف من صنع الخيال و تغاضى عن ضربتي جزاء لاتحاء أزيلال عن قصد .

وعوض أن تنصف الجامعة الفرق الرياضية التي تعاني سوء التحكيم و قلة المنح و مشاكل التنقل لإجراء المباريات تعمق جرحهم وهو ما قد يهدد مستقبل العديد من الفرق الرياضية التي تعيش مشاكل مادية و معنوية .

و عرفت مباراة اتحاد أزيلال لكرة القدم ضد نهضة سطات برسم الدورة 13 من البطولة الوطنية هواة القسم الأول شطر الجنوب اندفاعات قوية من الجانبين و نرفزة واضحة للمحلين بعدما أهدى حكم الوسط طارق الم ..عن عصبة الجنوب بمساعدة محمد الحر ..و وحسن النا ..ضربة جزاء خيالية للزوار مكنتهم من هدف السبق خلال الشوط الأول للمقابلة .

المقابلة التي حضرتها القناة الرياضية و مجموعة من المنابر الإعلامية الإلكترونية و المسموعة و الورقية استهلت بقراءة الفاتحة ترحما على روح صهرة مساعد المدرب أحمد الزهيري التي وافتها المنية وهي في طريقها إلى بوجدور على متن حافلة سيبراتور.

هدف و أخطاء متعمدة منها التغاضي عن ضربتي جزاء لاتحاد أزيلال لكرة القدم دفعت جمهور  ulta  إلى الاحتجاج بقوة و أنب فيصل أيت إيصحا رئيس فريق اتحاد أزيلال لكرة حكم الوسط و أقر على تقديم شكاية لجامعة كرة القدم معززة بسجيل للمباراة .

و قال متتبعون أن حكم الوسط قلل من فريق اتحاد أزيلال لكرة القدم و كشر عن أنيابه و أهدى انتصارا لنهضة سطات في طابق من دهب لا يمث لأخلاقيات الرياضة في شيء .

وعرف الشوط الثاني اندفاعا قويا للمحليين لم يعط أكله لتنتهي المباراة بهدف لصفر لفائدة الزوار حيث غمرتهم فرحة الانتصار الغير متوقعة على فريق عتيد ينتصر خارج ميدانه و يعرف نحس التهديف داخله  و هزيمة اليوم كما قال محمد فتحي مدرب الفريق لم تكن هزيمة الكرة و لكن هزيمة حكم و أضاف اللاعبون ” خليناليه عرقنا ”

جمهور اتحاد أزيلال لكرة القدم الذي أحس بالحكرة لام حكم الوسط على الأخطاء المتعمدة التي ارتكبها و أرغمه على مغادرة الملعب داخل سيارة الأمن بيد أن الجمهور كان أكثر نضجا حين لم يتوقف على تشجيع فريقه رغم نزيف الأخطاء و لم تسجل عليه في أي مباراة أي تدخل عنيف .

ومعلوم أن فريق اتحاد أزيلال انتصر ثلاث مرات و تعادل خمس مرات “تعادل واحد خارج الميدان ” و 5 هزائم  ليحتل الصف 12 ب 14 نقطة  و تنتظره مقابلة الأسبوع المقبل مع أمل تزنيت خارج الميدان

Share Button
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.