الملك يرفض لائحة العثماني للاستوزار ، فهل هم أصحاب الصحون والكراسي والكلام النابي الذين عمروا طويلا و تحولوا إلى كابوس يلاحق المغاربة في كل حكومة!!

آخر تحديث : الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 - 5:03 مساءً
الملك يرفض لائحة العثماني للاستوزار ، فهل هم أصحاب الصحون والكراسي والكلام النابي الذين عمروا طويلا و تحولوا إلى كابوس يلاحق المغاربة في كل حكومة!!

جمال مايس 

يبدو أن سعد الدين العثماني يسبح ضد تيار الاصلاح الذي دعا له جلالة الملك محمد السادس والمتعلق بالاعتماد على الكفاءات الشابة والأطر العليا في جميع القطاعات ومؤسسات الدولة ، بما فيها تشكيلة الحكومة المرتقب تعديلها خلال الأيام القليلة المقبلة.

فاخر الأنباء المتداولة تفيد بأن جلالة الملك رفض لائحة قدمها له العثماني تخص الأسماء المقترحة للاستوزار بالحكومة ، حيث تضم نفس الوجوه الحزبية التي عمرت طويلا ولم يستفد منها المغاربة سوى المشاجرات بالكراسي والاواني والصحون والكلام النابي بالمؤتمرات.

فالثورة الاقتصادية والعلمية والاجتماعية والحقوقية التي يسير  في اتجاهها المغرب تحتاج إلى كفاءات عليا وشباب تقنوقراط وفق الرؤيا السامية لجلالة الملك التي بلورها خلال خطاب العرش الأخير والتي أوضح من خلالها الشروط التي يتوجب توفرها في جميع المسؤولين المرشحين لتقلد مناصب عليا في الدولة.

فخطاب الملك كان حاسما لا يحتاج لتأويل أو اجتهاد ،ورسم خريطة طريق واضحة لانتقاء الكفاءات التي سيرتكز عليها الوطن للنهوض به إلى الأفضل وللقطع مع الفساد المستشري لدى بعض الوجوه السياسية التي باتت كابوسا يلاحق المغاربة في كل حكومة.

Share Button
2019-10-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تاكسي نيوز