لقاء بين وزارة الصحة والمرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان حول غياب أمصال العقارب والسماسرة والاكتضاض ومشاكل عديدة بجهة بني ملال خنيفرة

آخر تحديث : الخميس 25 يوليو 2019 - 10:38 مساءً
لقاء بين وزارة الصحة والمرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان حول غياب أمصال العقارب والسماسرة والاكتضاض ومشاكل عديدة بجهة بني ملال خنيفرة

فريكس المصطفى / تاكسي نيوز

بمقر وزارة الصحة بالرباط،وتحت إشراف رئيسة ديوان وزير الصحة ،وبحضور فريق عمل مكون من مستشارين لدى ديوان  الوزير،نظم المرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان يوم الأربعاء 24 يوليوز 2019 لقاء تواصليا تمحور حول طرح ومناقشة العديد من القضايا ومشاكل المواطنين المتعلقة أساسا بتطوير وتحسين مستوى الولوج إلى الخدمات الصحية المقدمة لساكنة الجهة بصفة عامة وإقليم بني ملال بصفة خاصة، والسعي كذلك إلى توفير علاجات متطورة للمرضى وتوفير الأجهزة العلاجية اللازمة لهم.

في بداية اللقاء، رحبت رئيسة ديوان وزير الصحة بجميع أعضاء المرصد وأعربت عن شكرها وتقديرها للدور الفعال والعناية التي يولونها لقضايا المواطنين الحقوقية والاجتماعية ذات الطابع الإنساني خاصة ما يتعلق منها بالجانب الصحي من أجل توفير أفضل وأجود سبل الرعاية الصحية والعلاجية الشاملة لكل المواطنين بجهة بني ملال خنيفرة.

من جهته شكر رئيس المرصد فريكس المصطفى رئيسة ديوان وزير الصحة، وكافة مستشاري الوزير الحاضرين على استجابتهم الفورية لهذا اللقاء الذي يعد مناسبة لطرح مجموعة من القضايا المرتبطة بقطاع الصحة بالإقليم والجهة، والتي تعاني منها خاصة الساكنة الجبلية ذات الدخل المحدود، وسعيا منا كذلك كمرصد حقوقي لضمان استجابة ملائمة لحاجيات ساكنة المناطق المعزولة بالوسط القروي والمتضررة بفعل موجات البرد والتساقطات الثلجية عبر توفير خدمات صحية للقرب، وخاصة تعزيز الخدمات الصحية الأساسية، الوقائية والتوعوية المقدمة على مستوى المراكز الصحية، وتكثيف أنشطة الوحدات الطبية المتنقلة في نقاط تجمع الساكنة محددة على مستوى هذه المناطق، مع ضمان التكفل بالحالات المرضية المرصودة بواسطة القوافل الطبية المتخصصة والمستشفيات المرجعية المحددة، وكذا ضمان التكفل بالحالات المستعجلة.

ومن بين التساؤلات والقضايا التي طرحها أعضاء المرصد خلال اللقاء،تطرق الأستاذ سعيد فريكس إلى مشكل قلة الموارد البشرية والإكتضاض المهول الذي يعرفه المستشفى الجهوي ببني ملال نتيجة العدد الهائل للمرتفقين الوافدين من كل أنحاء الجهة على المستشفى، والذي نتج عنه تفاقم معاناة المرضى مع المواعيد الطويلة الأمد،وضعف الطاقة الاستيعابية لعدد الأسرة،وفي هذا الإطار طالب المرصد من وزير الصحة بإصدار وتعميم مذكرة إدارية لكافة مناديب وزارة الصحة ومدراء المراكز الإستشفائية التابعة للجهة من أجل تجنب إرسال الحالات المرضية العادية،والاكتفاء فقط بإرسال الحالات المستعجلة، وذلك تفاديا لمشكل الإكتضاض.

من جهتهم تطرق أعضاء المرصد (موح مسكور وأحمد نورابي) إلى المشكل الحاصل في عدم توفر الأمصال المضادة لسموم الأفاعي والعقارب، حيث أن عدة وفيات متتالية سجلت في صفوف المسنين والأطفال خلال شهر يوليوز 2019، وأغلبها من مناطق الجهة التي تعرف حرارة مرتفعة خلال فصل الصيف، ومن أجل ذلك طالب المرصد من  وزير الصحة بتحسين الخدمات الصحية بالمستشفى الجهوي بني ملال والمراكز الإستشفائية التابعة للجهة،وأن تعمل الوزارة بتوفير الأمصال المضادة لسموم الأفاعي والعقارب بكل المستوصفات القروية والجبلية المعروفة بانتشار الأفاعي والعقارب بالإقليم والجهة، كما تساءلوا من جهة أخرى عن سبب تواجد السماسرة والوسطاء داخل معظم المرافق الصحية بالمستشفى الجهوي بني ملال ،هل من أجل مساعدة المرتفقين الراغبين في إجراء فحوصات طبية؟ أو ” لحاجة في نفس يعقوب ” ؟

من جهته، تطرق  الحاج أحمد عدراوي عضو المرصد إلى أهمية البطاقة المهنية  الخاصة بالعاملين بالمستشفى الجهوي بني ملال ،حيث طالب المرصد وزير الصحة بتحيين العمل بالمذكرات الإدارية حول إلزامية حمل البطاقة المهنية لجميع العاملين بالقطاع الصحي بالمركز الإستشفائي الجهوي بني ملال وبكل المراكز الصحية بالجهة، حتى يتمكن المرتفقين من تحديد هوية كل إطار صحي أو وسيط مترامي .

وجدير بالذكر، أن كل التساؤلات المطروحة خلال اللقاء على مسؤولي وزارة الصحة، كانت مقرونة بإجابات وتفسيرات مقنعة مبنية على قواعد وضوابط قانونية،تتخللها المصداقية والصراحة والشفافية،وقد صرحوا من جهتهم أن وزارة الصحة رهن إشارة المرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان في إطار إبرام شراكات خاصة بتنظيم حملات تحسيسية وقوافل طبية وغير ذلك، من أجل توفير خدمات صحية للقرب للساكنة وتحسينها والرقي بها،خاصة منها مايتعلق بتعزيز الخدمات الصحية الأساسية، الوقائية والتوعوية المقدمة على مستوى المراكز الصحية بالإقليم والجهة.

Share Button
2019-07-25 2019-07-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تاكسي نيوز