جامعة السلطان مولاي سليمان تنظم حفل تنصيب الرؤساء الجدد للمؤسسات الجامعية ورئيس الجامعة :”المسؤولون المعينون تنتظرهم مهام كبرى وتعيينهم تكليف” =فيديو=

آخر تحديث : الأربعاء 10 يوليو 2019 - 11:02 مساءً
جامعة السلطان مولاي سليمان تنظم حفل تنصيب الرؤساء الجدد للمؤسسات الجامعية ورئيس الجامعة :”المسؤولون المعينون تنتظرهم مهام كبرى وتعيينهم تكليف” =فيديو=

تاكسي نيوز // خاص 

نظمت رئاسة جامعة السلطان مولاي سليمان عصر اليوم الأربعاء بقاعة الندوات بكلية العلوم والتقنيات امغيلة ببني ملال ، حفل تنصيب رؤساء المؤسسات الجامعية المعينون مؤخرا من طرف الحكومة وهم محمد العاملي عميد كلية الاداب والعلوم الانسانية ببني ملال ، وسعيد ملياني عميد كلية العلوم والتقنيات ببني ملال ، ومدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة.

وافتتح هذا الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم ، تلاها عزف النشيد الوطني ، بعدها كلمة نبيل حمينة رئيس جامعة السلطان مولاي سليمان ، الذي أشاد بمجهودات العمداء المنتهية مهامهم ويتعلق الأمر بعميد كلية العلوم والتقنيات ، وعميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، وهي المهام التي باشروها بكل كفاءة وتفان وإخلاص .

وهنأ رئيس الجامعة الرؤساء الجدد على الثقة الوزارية بتعيينهم في مناصب المسؤولية التي تتطلب بذل المجهود والتنسيق بين مختلف مكونات الجامعة لاعطاء نفس جديد ومتجدد للدور الذي تقوم به هذه الاخيرة من اجل الرفع من مستوى جودة التكوين وملاءمته مع انتظارات الطلبة ومتطلبات سوق الشغل .

وأردف رئيس الجامعة بان هذا التشريف هو في حد ذاته تكليف سيمكنهم من خوض تجربة جديدة تذكي جهدهم لضمان المزيد من الاشعاع للجامعة و لتطوير المنظومة الجامعية في انسجام تام مع التعليمات الملكية السامية ذات الصلة اضافة الى اذكاء الشعور بالأمانة الكبرى الملقاة على عاتقهم مستدلا بقول الله تعالى :”إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ ۖ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا”.

وأكد رئيس الجامعة ان جسامة المسؤولية الملقاة على عاتق الرؤساء الجدد تقتضي بذل وتكاثف جهود الجميع ، وأشاد بكفاءتهم المهنية والاكاديمية ، وحثهم على تطوير الجامعة وعلى الالتزام بالبرنامج الحكومي ، مذكرهم بانهم تنتظرهم مهام كبرى من أجل تطوير مؤسساتهم التي عينوا على رأسها.

وتناول الكلمة كل من العميدين السابقين لكلية الآداب والعلوم الانسانية وكلية العلوم والتقنيات ، حيث عبرا عن فخرهما واعتزازهما بالسنوات التي قضوها على رأس الكليتين ، وأكدا أنهما بذلا مجهوذات جبارة مكنت من تطوير مؤسساتهما ، كما شكرا جميع النواب والأساتذة والطلبة على التعاون الذي قدموه إليهما ، مؤكدين أنهما غادرا الكليتين وهما على قناعة بأنهما أديا رسالتهما على أحسن وجه وكانا في مستوى المرحلة.

هذا وحضر هذا الحفل كل من الرئيس السابق لجامعة السلطان مولاي سليمان ،ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والنائب الأول لرئيس محكمة الاستئناف ببني ملال،و رئيس المجلس العلمي وقائد الوقاية ، وممثل مجلس جهة بني ملال خنيفرة ، أساتذة وطلبة وموظفون.

Share Button
2019-07-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تاكسي نيوز