نايضة… وقفة احتجاجية واعتصام للمعارضة ضد العبث في تسيير وتدبير جماعة ايت ام البخث باقليم بني ملال

آخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 4:49 مساءً
نايضة… وقفة احتجاجية واعتصام للمعارضة ضد العبث في تسيير وتدبير جماعة ايت ام البخث باقليم بني ملال

جمال السماوي  -الصورة للزميلة بني ملال نيوز

جماعة ايت ام البخث  تعتبر من الجماعات الفقيرة بإقليم بني ملال ،اد تفتقر للبنيات الاساسية ،ولا تتوفر على مداخيل مالية  قارة باستثناء استفادتها من الضريبة على القيمة المضافة .لكن اكبر المشاكل التي تعاني منها الجماعة حاليا هو سوء التسيير والتدبير ،الشيء الذي دفع 12 عضو من مجموع 17 يتشكل منها المجلس الى الاعتصام بمقر الجماعة ،وتنظيم وقفة احتجاجية يوم الخميس 17 نونبر الجاري ،تنديدا بانفراد الرئيس في اتخاذ القرارات وضرب عرض الحائط للميثاق الجماعي ،بعدم اشراك الاعضاء في مناقشة كل القرارات التي تهم ساكنة الجماعة ،مما دفع بجزء من الاغلبية يلتحق بالمعارضة التي اضحت اغلبية ،حيث دعت الى لقاء صحفي بمقر الجماعة تطرقت خلاله الى مجموعة من الخروقات و الاختلالات التي يبقى الرئيس بطلها ومهندسها لغرض في نفسه ،وأهمها تهميش المعارضة ،اتخاد القرارات الأحادية،سوء التسيير المالي و الاداري لشؤون الجماعة ،التلاعب في بعض المقررات المتخذة من طرف المجلس، خلال الدورة الاستثنائية المنعقدة بتاريخ 23 مارس 2016 ،و الطعن في توقيت برمجة دورة استثنائية سابقة،واستغلال اليات المجلس لأغراض شخصية ،وغيرها من الخروقات ضمن ملف متكامل عبر ازيد من  20 صفحة .

وكان لقرار تخلي الرئيس عن لجنة الميزانية و المالية و برمجة المشاريع ،وفرض تصوره ومشروعه لميزانية بشكل انفرادي ،مما ادى الى تصدع المجلس وانشقاقه ،اد عمد هدا الاخير الى استدعاء اللجنة خلال دورة اكتوبر العادية المتعلقة باعتماد الميزانية ،دون تمكين اللجنة من الوثائق الضرورية لدراسة الميزانية ،بمبرر عدم توصله بها ،وهكذا بقيت الدورة مفتوحة الى حين الجلسة الثالثة حيث رفعها دون استنفاد جدول اعمال الدورة ،وخاصة النقطة المتعلقة بالمصادقة على مشروع الميزانية ،وهكذا عاد مرة اخرى الى عقدة دورة استثنائية مع ارسال الوثائق المتعلقة بدراسة مشروع الميزانية ،اد اجتمعت اللجنة واعدت تقرير في الموضوع ،كما حضر جميع الاعضاء في هده الدورة ،لكن الرئيس  بعد التصويت على المداخيل بالاجماع ،انقلب ا حينما تعلق الامر بمناقشة المصاريق والنفقات ، اد حاول الرئيس فرض مشروعه الخاص لميزانية 2017 ،الامر الذي رفضه 12 عضو مقابل تصويت 5 اعضاء.

وبهدا الصدد طالب اعضاء المعارضة من الجهات الوصية بفتح تحقيق نزيه في هده النازلة كما اكدوا انهم سيسلكون جميع الاساليب النضالية و القانونية ،ومنها الطعن امام القضاء و حتى الاستقالة الجماعية تبقى واردة في حالة تمادي الرئيس في العبث في تسيير وتدبير امور جماعتهم .


تاكسي نيوز لم تتمكن من الاتصال برئيس جماعة ايت أم البخث و تبقي بابها مفتوح لأي رد من طرفه ،وذلك من باب حق الرد والتوضيح .

Share Button
2016-11-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة