طلبة المغرب العميق.. الحلقة الأضعف في ظل فوضى الحي الجامعي بامغيلة و”باك” صحبي في قبول طلبات الطلبة والطالبات

آخر تحديث : السبت 30 سبتمبر 2017 - 4:38 مساءً
طلبة المغرب العميق.. الحلقة الأضعف في ظل فوضى الحي الجامعي بامغيلة و”باك” صحبي في قبول طلبات الطلبة والطالبات

تاكسي نيوز / محمد العماري 

لا يكاد يخفى على أحد الوضع الذي تعيشه ساكنة المغرب العميق. الوضع الذي يشكل شروط استحقاق مثالية لطلبة أبناء هذه المناطق في الاستفادة من عدة مرافق بينها الحي الجامعي. نظرا للبعد و الهشاشة التي لا يمكن أن ينكرها احد دون ان ننسى التفوق الدراسي ، هذا ما يقتضيه المنطق وهذا ما كان معمولا به في من قبل .

فإلى حدود السنوات القليلة الماضية  استغرب الكثيريون تناقص جد ملحوظ في عدد المستفيذين والستفيذات من تلك المناطق حتى أن الكثيرين وصفوه بالاقصاء الممنهج لفئة على حساب فئة اخرى ، نخص بالذكر مناطق ازيلال حيث لم يستفذ السنة الماضية الا عدد جد قليل مقارنة بما كان في السابق!

يبقى السبب مجهولا وغير معروف  و تضاربت حوله تاويلات الطلبة والطالبات. !!! ويبقى السؤال مطروحا هل سيتم مجددا السير على نفس السياسية، هل سيتم مجددا حرمان وإقصاء الفئة السالفة الذكر اكثر مما هي مقصية؟؟

وقد سبق لتاكسي نيوز أن نشرت مقالا عن سماسرة يعترضون سبيل أولياء الأمور لابتزازهم  لتقديم مبالغ مالية مقابل استفادة أبنائهم من ولوج الحي الجامعي ببني ملال.

Share Button
2017-09-30 2017-09-30
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة