القرناشي وطالب وأطويف يعطون الانطلاقة الرسمية للموسم التربوي الجديد بمجموعة مدارس أولاد الجابري بمديرية الفقيه بن صالح

آخر تحديث : السبت 9 سبتمبر 2017 - 1:52 صباحًا
القرناشي وطالب وأطويف يعطون الانطلاقة الرسمية للموسم التربوي الجديد بمجموعة مدارس أولاد الجابري بمديرية الفقيه بن صالح

عبد المجيد.ت 

بمجموعة مدارس أولاد الجابري التابعة لتراب الجماعة القروية أولاد ناصر ، أعـطى محمد قرناشي عـامل صاحب الجلالة على إقليم الفقيه بن صالح مرفوقا بعبد المومن طالب مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة ، و حمادي أطويف المدير الإقليمي لقطاع التربية الوطنية بالفقيه بن صالح ، و كمال المحفوظ رئيس المجلس الإقليمي للفقيه بن صالح، وعبد الرزاق فضلي رئيس المجلس القروي لأولاد ناصر ، و ممثلي السلطات الإقليمية والمحلية والأمنية ، و رؤساء المصالح الخارجية والعديد من الأطر الإدارية والتربوية وممثلي وسائل الإعلام وفعاليات المجتمع المدني ، أعطى صباح يوم الجمعة 8 شتنبر الجاري الانطلاقة الرسمية للموسم التربوي2017/2018 . العملية ، عرفت إعلان الشـروع في تفعيل المبادرة الملكية ” مليون محفـظة ” حيث جرى توزيع مجموعة من الأطقم المدرسية والدراجات الهوائية عـلى تلاميذ ينتمون لأسـر معوزة وينحدرون من دواوير نائية وهشة. وبالمناسبة قدم كل من المدير الإقليمي ومدير مجموعة مدارس أولاد الجابري ، شروحات ومعطيات مفصلة حول الدخول المدرسي الحالي، فضلا عن المبادرة الملكية مليون محفظة ،ومبادرات الدعم الاجتماعي و النقل المدرسي وتأهيل المؤسسات التعليمية بالإقليم، كما اطلع عامل الإقليم ومرافقيه على مختلف المرافق والتجهيزات بذات المؤسسة، وتتبع سير الدراسة بها ،حيث عبر السيد العامل عن إعجابه بما تتميز به من فضاءات ايكولوجية ،وعن استعداده لتقديم مختلف أنواع الدعم لتشجيع مبادراتها التي تروم تجويد الخدمات التربوية مما يعبر عن العناية التي توليها السلطات الإقليمية والمجلس الإقليمي والمجالس المنتخبة ،لقطاع التربية الوطنية بإقليم الفقيه بن صالح تنفيذا للتعليمات الملكية السامية الرامية إلى الارتقاء بالمنظومة وجعلها في مستوى ما يريده جلالة الملك للناشئة من نساء ورجال الغد.يشار أن عدد المستفيدين من المبادرة الملكية مليون محفظة بإقليم الفقيه بن صالح يصل إلى 73155 تلميذا وتلميذة منهم 54473 بالوسط القروي ، و62062 من تلاميذ السلك الابتدائي ، و11093 من تلاميذ السلك الثانوي الإعدادي،كما يبلغ عدد المستفيدين من الدراجات الهوائية خلال الموسم الجاري 350 تلميذا وتلميذة ، إضافة إلى اقتناء 3 حافلات للنقل المدرسي وذلك بتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

=========

وفي تغطية للزميل حميد رزقي جاءت فيها أنه  في سياق الجهود المبدولة بين كافة الشركاء في العملية التعلمية من اجل إعطاء انطلاقة استثنائية للموسم التربوي الجاري، ، باشر محمد قرناشي عامل إقليم الفقيه بن صالح زياراته إلى العديد من المؤسسات التعليمية ، رفقة رئيس المجلس الإقليمي ومدير الأكاديمية للتربية والتكوين والمدير الإقليمي والكاتب العام للعمالة ومدير الديوان ورؤساء المصالح المختصة وممثلي السلطات المحلية. وشكلت مؤسسة مجموعة مدارس أولاد الجابري التعليمية بجماعة لأولاد ناصر الترابية بإقليم الفقيه بن صالح بداية هذا المشوار الذي يهدف الكل إلى جعله استثنائيا بالنظر إلى رزمة الإجراءات المتخذة خلال هذا الموسم ، وحجم الاجتماعات الماراطونية التي انعقدت مؤخرا على المستوى الأفقي والعمودي من اجل إحداث قطيعة مع بعض الاختلالات التي شابت المواسم السابقة، وحالت دون تحقيق مردودية قصوى . وفي مسعى منه لتمكين كل الفئات البالغة سن التمدرس من حق التعليم والتأكيد على ضرورة تسجيل كافة الأطفال الذين لا يزالون خارج أسوار المدرسة ، تساءل عامل الإقليم عن سير عمليات التسجيل وعن مؤشر الإقبال عن التمدرس بمؤسسة م.م أولاد الجابري ، ودعا المنتخبين والسلطات المحلية إلى توسيع نطاق حملات عمليات التسجيل من اجل تجسيد الرؤية الإستراتيجية للإصلاح وتفعيل مفهوم تعميم التعليم. وأكد قرناشي على ضرورة النهوض بالعملية التعلّمية بالإقليم، و طالب من رئيس جماعة أولاد ناصر الترابية ومدير مجموعة مدارس أولاد الجابري والأطر التربوية والسلطات المحلية التفاعل بايجابية مع لجنة مختلطة ستواصل زيارتها لكافة المؤسسات التعليمية من اجل جدولة كل الاكراهات وتصنيف الخصاص التي يحول دون توفير مناخ ملائم للاشتغال. وشدد المسؤول الأول بالإقليم على ضرورة مواصلة الجهود ، التي جعلت من مؤسسة م.م أولاد الجابري فضاءا تربويا وايكولوجيا بامتياز ، ودعا الأطر التربوية بالمؤسسة إلى التفاني في العمل وإدراك حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، وقال إن الأمر يتعلق بتربية الأجيال وبمستقبل الوطن. وأكد حميد شكري مدير المؤسسة على إن إعطاء الانطلاقة لتوزيع المحافظ والدراجات الهوائية بالفقيه بن صالح من مجموعة .م أولاد الجابري هو في حد ذاته مفخرة لكل الأطر التربوية، وتعبير غير مشفر عن مسؤولية الطاقم التربوي والإداري ، وعن مدى التزامهم باحترام كل المقتضيات المستهدفة من وراء هذه المبادرة الملكية . وعلى هامش اللقاء، أكد حمادي اطويف المدير الإقليمي لقطاع التربية الوطنية بالفقيه بن صالح ل” بيان اليوم” على أن الدخول التربوي الجاري برسم سنة 2017/2018 يشكل نقلة استثنائية في تاريخ المدرسة العمومية بالنظر إلى الإجراءات والتدابير الصارمة التي تم اتخاذها على المستوى المركزي والجهوي والإقليمي والرامية بالأساس إلى تأهيل المؤسسات التعليمية. و ذكر حمادي اطويف باللقاءات المثمرة التي تمت على المستوى الإقليمي سواء بالمديرية الإقليمية للتربية والتعليم أو بمقر العمالة واعتبرها خطوات فعالة تروم في شموليتها إعطاء انطلاق للدراسة في وقتها المحدد، وفي ظروف جيدة تتوافق والمقتضيات القانونية والتنظيمية للقطاع. وقال عبد المجيد تناني، وهو مسؤول بمصلحة التواصل ، إن المديرية الإقليمية للتربية والتعليم بالفقيه بن صالح، تحرص على مواصلة حملات التعبئة والتواصل مع مختلف المتدخلين والشركاء ، ، وتلتزم بالتتبع والمواكبة ومصاحبة جميع المؤسسات على طول الموسم الدراسي وفق مقاربة تشاركية تروم انخراط الجميع من أجل التفعيل الأمثل لرؤية النهوض بالمنظومة التربوية وتحقيق الحكامة في تدبير القطاع بالإقليم. واعتبر ، تناني ، حضور هذا الوفد الهام من اجل توزيع المحافظ والدراجات الهوائية على تلامذة المؤسسة انخراطا قويا وغير مشروط لكل هذه الفعاليات المعنية بتدبير القطاع من أجل أن تأخذ هذه العمليات مجراها العادي، وان تحقق رسالتها النبيلة.

Share Button
2017-09-09 2017-09-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة