الهاتف النقال يقضي على قراءة القصص والكتب و إدمان كل الفئات على استعماله في المنزل والشارع وبكل مكان

آخر تحديث : الإثنين 14 أغسطس 2017 - 1:20 صباحًا
الهاتف النقال يقضي على قراءة القصص والكتب و إدمان كل الفئات على استعماله في المنزل والشارع وبكل مكان
م اوحمي
ترى الناس بمختلف أجناسهم و اعمارهم بكل مكان أطفال وكبار وشيوخ ،نساء ورجال ، لا يفارقون استخدام الهواتف النقالة مدمنون عليها حتى النخاع ، لا يميزون بين أماكن استعماله أو عدم استعماله ، تراهم بالشارع و هم مسرعون والهاتف في يدهم، تراهم في مكاتبهم و داخل مختلف وسائل النقل وهم يحملون جهاز الادمان -الهاتف- .
ان الهاتف النقال  انتزع من الانسان موهبة القراءة حتى باتت المكتبات و دور الثقافة التي تهتم بالقراءة تكاد تغلق ابوابها .
و المدمنون على الهاتف تراهم بكثرة في اسواق  و محلات بيع الهواتف ، و الشحن ، و يتصدر الشباب زبناء شركات الاتصال و الغريب في الامر ان منهم من ينام و بين يديه هاتفه النقال ،انها عادة على غير العادات واستعمال مفرط الى حد الادمان ….
Share Button
2017-08-14 2017-08-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حليمة